"عماد رمال"... يطلق عملاً غنائياً بتوزيع موسيقي جديد

أطلق الفنان عماد رمال، عملاً غنائياً يتضمن اثنتي عشرة أغنية من ألوان متنوعة.. من أرشيف الغناء العربي مع إعادة توزيعها موسيقي يتماشى مع الذوق الموسيقي المعاصر.

وفي لقاء له، قال رمال: "جاء العمل وهو عبارة عن ميدلي بفكرة وتنفيذ من الموسيقي أنس ناشد وتم تسجيله باستديو "غايا حازم جبور" والذي اخترنا فيه اثنتي عشرة اغنية من ألوان غنائية عربية متنوعة، منها المصري، اللبناني، الأردني.. والحصة الأكبر كانت للأغنية السورية".

وأوضح رمال، أنه اعتمد اختيار الاغاني من حقب زمنية ماضية مع إعادة التوزيع الموسيقي لها واعدادها لتكون متناغمة مع النمط الموسيقي الحالي ولتنال اعجاب الجمهور السوري والعربي بخبرات ومواهب سورية.

يشار إلى أن الفنان عماد رمال عضو في نقابة الفنانين، وشارك في عمر صغير كمغني صولو، وشارك مع الكورال في فرقة شباب سورية بقيادة المايسترو جوان قرجولي، وفرقة ايبلا وفرقة نقابة الفنانين مع الموسيقي باسل صالح ومع فرقة معهد صلحي الوادي مع الموسيقي اندريه معلولي.

كما كانت له عدة مشاركات خارجية في لبنان ودبي وحالياً هو مغن في الفرقة الوطنية للموسيقا العربية بقيادة المايسترو عدنان فتح الله وله أغنيتان خاصتان هما "مستنيها من زمان" من كلمات كمال خيربك وألحان ريبال الهادي.. وأغنية بدي قلك كلمات يوسف ناجي وألحان المايسترو فتح الله.