"وطن في امرأة"... معرض لـ الفنانة المغتربة رنا لطفي في دمشق

تستعد الفنانة السورية المغتربة رنا لطفي إلى إقامة معرض فني تشكيلي بعنوان "وطن في امرأة" بعد 15 عاماً من الغربة في أمريكا، وذلك في الأرت هاوس بدمشق – يوم الاثنين 10 تموز – الساعة 7 مساءً.

ويتضمن المعرض مجموعة من اللوحات التشكيلية من الفن الحديث، والتعبيري الذي يتناول المرأة والوطن وتقديس النفس البشرية.. ولم تخلوا أعمالها من حسٍ صوفي ترجمته في كتاباتها المرافقة لكل لوحة من لوحاتها.

وفي لقاء خاص لـ نبض سوري، مع الفنانة رنا لطفي، قالت: "وطن في امرأة.. واقع عشته منذ 15 عاماً، تغربت وأخذت معي دمشق والتي كانت جزء لا يتجزأ من دقات قلبي، كبرت وكبر وطني في داخلي.. حتى فاض وأنتج هذه اللوحات والكتابات التي أحببت أن أحملهم وأقدمهم باقة ياسمين للأرض التي حملتني 26 سنة وزرعت بداخلي الحب والصبر والمسؤولية وأرسلتني للغربة فنانة سورية... وكما أعشق العودة إلى حضن أمي هو ذاته العودة إلى حضن دمشق".

يشار إلى أن الفنانة رنا لطفي، تخرجت عام 2000 من كلية الفنون الجميلة في دمشق – اختصاص "اتصالات بصرية"، وكان لها العديد من المشاركات في المعارض أخرها عام 2001 "معرض تصوير ضوئي – أبيض واسود" تناولت فيه معالم دمشق... وبعدها انتقلت إلى أمريكا وأنشئت عام 2013 شركة "دماسك" للفن والتصميم.